التكنولوجيا حليفة الدول النامية في معركتها ضد كوفيد-19

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومنصة Hackster.io يطلقان تحديًا يهدف إلى توفير حلول مبتكرة وتقنيات فعالة تسهم في إنقاذ عدد من المناطق الأكثر تضرراً في العالم.
برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومنصة Hackster.io يطلقان تحديًا يهدف إلى توفير حلول مبتكرة وتقنيات فعالة تسهم في إنقاذ عدد من المناطق الأكثر تضرراً في العالم.

شارك هذا المحتوى

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email
Share on whatsapp

وصلت معركة العالم ضد وباء كوفيد-19 مرحلة حاسمة مع إغلاق العديد من المدن حول العالم وغياب الرؤية الواضحة حول الإطار الزمني لاحتواء الوباء أو موعد وصوله إلى الذروة. ناهيك عن أن جهود احتواء الفيروس تنطوي على العديد من التحديات منها القدرة على الكشف المبكر وتتبع الفيروس والوصول إلى الأدوات والمصادر الكفيلة بالتخفيف من حدة آثاره. 

نظرًا لشح الموارد الطبية فيها وغياب شبكات الأمان الاقتصادي والدخل المتدني، تواجه الدول النامية وضعًا أسوأ من غيرها في أزمة كورونا. وهنا يأتي دور التكنولوجيا التي يمكنها تزويد هذه الدول بحلول مبتكرة تساعدها في مكافحة الفيروس بطريقة أكثر فعالية. وبغية تسخير قوة التكنولوجيا على أكمل وجه، عقد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي شراكة مع منصة Hackster.io، وهي أكبر مجتمع إلكتروني مفتوح المصدر للمعدات التقنية. وبموجب هذه الشراكة، سيتم إطلاق تحدي الكشف والحماية المرتبط بكوفيد-19. ويتمثل الهدف الرئيسي من هذا التحدي في تعزيز التعاون العالمي بين كل من Hackster وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وشركاء Avent للتكنولوجيا لغايات توفير حلول مبتكرة وتقنيات فعالة تسهم في إنقاذ عدد من المناطق الأكثر ضعفًا في العالم.   

يعد هذا التحدي بمثابة حلقة وصل بين مطوّري البرمجيات والمعدات ومصممي المنتجات والعلماء وخبراء الاختراق والمبتكرين والمخترعين بهدف التوصل إلى حلول مبتكرة بتكلفة معقولة تدعم الدول النامية غير القادرة على تطوير مثل هذه الحلول لمكافحة كوفيد-19.   

صُمم التحدي لابتكار المنتجات الفعلية أو الرقمية التي تلبي ثلاثة محاور ذات أولوية تتمثل في تصميم أدوات قابلة للنسخ بتكلفة منخفضة للمساعدة في الكشف عن فيروس كورونا وتوفير حلول وقائية لتسوية منحنى الإصابات والحد من تأثير المرض على اقتصاد هذه المناطق المتضررة. 

تشمل الفئة الأولى من فئات منتجات التحدي وهي “الكشف” أي أداة تسهم في تسهيل الكشف عن الإصابة بكوفيد-19 وبالتالي تشخيص المرضى بشكل أسرع والوقاية من انتشار الفيروس مستقبلًا. وتندرج تحت هذه الفئة مجموعة واسعة من المنتجات مثل أنظمة قياس الحرارة بالرؤية الحاسوبية أو مقاييس التأكسج الذكية أو الخرائط والتطبيقات الحرارية السحابية أو الرؤى المستندة على علم البيانات أو المعدات مفتوحة المصدر أو النماذج الحاسوبية المتقدمة. أما الفئة الثانية، فتتضمن منتجات الوقاية بما في ذلك الأجهزة أو البرمجيات التي يمكنها إبطاء انتشار الوباء. وعليه، تندرج تحت هذه الفئة منتجات مثل معدات الوقاية القابلة للطباعة ثلاثية الأبعاد وموزعات معقم الأيدي سهلة التجميع وأدوات التنبيه العام والبث الجماعي وأدوات مراقبة التلوث والابتكارات القادرة على تسريع عملية إنتاج الكمامات بمواد متطورة أو مواد نستخدمها بشكل يومي.   

ستحصل أفضل 10 حلول على جوائز وشهادات تقدير بالإضافة إلى الدعم اللازم لتسريع وصول الفائزين إلى الأسواق من خلال تقديم الاستشارات التسويقية وتوفير الموارد الهامة في مجالاتالهندسة والتصميم والتصنيع. وتنضم إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومنصة Hackster.io مجموعة مكونة من 12 شركة تقنية ضخمة شاركت في التحدي لتوفير الرعاية والجوائز والمعدات اللازمة وخدمات التصميم لدعم الفائزين العشرة وأبرز هذه الشركات مايكروسوفت وجوجل وNVIDIA.   

المصدر: 1 2

اشترك في القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية لتكون أول من يعلم بموعد إطلاق المنصة الجديدة المتكاملة للابتكار في منطقة الشرق الأوسط

مقالات ذات صلة